Skip to main content
كرة القدم

كيف أثرت La Masia على عالم كرة القدم؟

By September 23rd, 2023No Comments

لا مكان للشك في أن مدرسة لا ماسيا لكرة القدم قد أثرت بشكل كبير على عالم كرة القدم. حيث تم افتتاح المدرسة عام 1979، وهي مستمرة في تدريب اللاعبين الشباب منذ ذلك الحين وتعتبر واحدة من أشهر دور الشباب على مستوى العالم.

وقد تخرج من المدرسة العديد من اللاعبين الرائعين والحائزين على العديد من الجوائز، مثل ليونيل ميسي، أندريس إنييستا، تشافي هيرنانديز، جيرارد بيكيه، سيرجيو بوسكيتس وكثير آخرين. كما يتميز الفريق الأول لنادي برشلونة بأولئك اللاعبين الذين يعتبرون من أفضل لاعبي كرة القدم في العالم.

وقد أثرت مدرسة لا ماسيا على عالم كرة القدم عن طريق تطور لعبة كرة القدم وإضافة العديد من الإستراتيجيات وطرق اللعب. حيث تتميز لعبة برشلونة باللعب الهجومي والمراوغة المستمرة للحفاظ على الكرة، كما أن هذه اللعبة تعتبر قاعدة للعديد من الفرق الأخرى في جميع أنحاء العالم.

وفي النهاية، يمكن القول أن مدرسة لا ماسيا لكرة القدم قد أصبحت من بين أهم مدارس الشباب في العالم وأدت إلى تطوير اللعبة على مستوى عالمي وتدريب بعض أفضل اللاعبين في العالم.